سولاريقال سانتياغو سولاري، المدرب المؤقت  لفريق ريال مدريد الإسباني، إن الفوز الذي حققته المجموعة أمام فريق مدينة مليلية المحتلة، يعد هاما بالنسبة للمجموعة بعد الهزيمة القوية التي تلقها الملكي نهاية الأسبوع أمام برشلونة.

 

وأوضح المدرب في تصريحات نقلتها الصحافة الإسبانية:” كنت أعلم بأنها مباراة ليست بالسهلة لي أيضا، لكن في ظل وجود لاعبين رائعيين استطعنا معا تجاوز أول اختبار بمباراة كأس الملك، في انتظار الإياب بالبيرنابيو”.

وعن مشاركة مجنوعة من اللاعبين الأساسسين شدد سولاري، بأن أغلبهم طلبوا التواجد كالعميد سيرجيو راموس، الذي أصر أن يكون معنا لمساعدة فريقه.

تجدر الاشارة، إلى أن سولاري قاد المجموعة في انتظار الكشف رسميا خلال الساعات المقبلة عن خليفة جولين لوبتيغي، المقال من منصبه.